أردوغان: الولايات المتحدة تحاول تشكيل “جيش الإرهاب” في سوريا

أردوغان: الولايات المتحدة تحاول تشكيل “جيش الإرهاب” في سوريا

آخر تحديث : الجمعة 19 يناير 2018 - 3:29 صباحًا

أردوغان: الولايات المتحدة تحاول تشكيل “جيش الإرهاب” في سوريا

أردوغان: الولايات المتحدة تحاول تشكيل “جيش الإرهاب” في سوريا

المصدر: aljazeera

وقال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ان الولايات المتحدة تعمل على تشكيل “جيش ارهابي” على الحدود الجنوبية لبلاده من خلال تدريب قوة جديدة في سوريا تضم ​​مقاتلين اكراد.

وقال في كلمة القاها في العاصمة التركية انقرة اليوم الاثنين ان “ما يجب ان نفعله هو غرق هذا الجيش الارهابي قبل ان يدخل حيز الوجود”، موضحا ان “المقاتلين الاكراد” الذين يوجهون اسلحتهم الى الولايات المتحدة في المستقبل.

وجاءت تصريحاته بعد ان كشفت التقارير عن خطة واشنطن لاقامة قوة امن حدودية جديدة قوامها 30 الف جندى بمشاركة مقاتلين اكراد فى شمالى سوريا.

ووفقا لتقارير إعلامية نقلا عن مسؤولين أمريكيين، فإن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة الذي يقاتل تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش)، المعروف أيضا باسم داعش، سيجند حوالي نصف القوة الجديدة من القوات الديمقراطية السورية، مجموعة شاملة من المقاتلين الذين تهيمن عليهم وحدات حماية الشعب (يبغ).

وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب التركية “جماعة ارهابية” لها علاقات مع حزب العمال الكردستاني المحظور الذي يشن حربا منذ عشرات السنين داخل البلاد.

يذكر ان حزب العمال الكردستانى وضع قائمة سوداء كمنظمة ارهابية من قبل تركيا وحلفائها الغربيين. تجدر الاشارة الى ان اكثر من 40 الف شخص فى تركيا لقوا مصرعهم منذ الثمانينات بعد ان شن حزب العمال الكردستانى تمرده.

وترى الولايات المتحدة أن وحدات حماية الشعب هي قوة قتالية فعالة جدا ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

اقرأ أكثر تركيا لإطلاق عملية وشيكة ضد وحدات حماية الشعب وقال اردوغان ان القوات المسلحة التركية اكملت الاستعدادات لعملية ضد منطقة عفرين الخاضعة لسيطرة الاكراد فى شمال غرب سوريا ومدينة منبج.

وحذر حلفاء تركيا من مساعدة “الارهابيين” فى سوريا قائلا “لن نكون مسؤولين عن العواقب”.

وفى بيان صدر فى وقت متأخر من يوم الاحد، دعت وزارة الخارجية التركية الى “التعاون الخاطئ والامتناع” مع اى من وحدات حماية الشعب.

وقال البيان ان “انشاء ما يسمى بقوة حماية الحدود السورية لم يتم استشارته مع تركيا التي هي عضو في الائتلاف”.

واضافت الوزارة “ان اعطاء هذه الخطوة من جانب واحد للائتلاف كله خطوة خاطئة للغاية يمكن ان تضر بالقتال ضد داعش”، وذلك باستخدام اختصار بديل ل داعش.

قصفت القوات التركية المقاتلين الأكراد المدعومين من الولايات المتحدة في سوريا بنيران المدفعية يوم الأحد، بعد إعلان خطة إنشاء القوة الجديدة.

وفى وقت لاحق من يوم الاثنين، ندد مصدر رسمى بوزارة الخارجية السورية بالخطة الامريكية حول تشكيل قوة الحدود.

وقال المصدر ان “سوريا تدين بشدة الاعلان الاميركي حول تشكيل ميليشيات في شمال شرق البلاد الذي يشكل اعتداء صارخا على سيادة سوريا ووحدة اراضيها ووحدتها وانتهاكا صارخا للقانون الدولي”. (سانا).

واضاف ان “سوريا تعتبر اي سوري يشارك في هذه الميليشيات التي يرعاها الاميركيون خائنا لشعبهم ووطنهم وسيتعاملون معها على هذا الاساس”.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة معاينة قالب - NewsBT الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.