قرر المجلس المركزي تعليق اتفاق أوسلو ووقف الاعتراف بإسرائيل

قرر المجلس المركزي تعليق اتفاق أوسلو ووقف الاعتراف بإسرائيل

آخر تحديث : الأربعاء 17 يناير 2018 - 4:06 مساءً

قرر المجلس المركزي تعليق اتفاق أوسلو ووقف الاعتراف بإسرائيل

قرر المجلس المركزي تعليق اتفاق أوسلو ووقف الاعتراف بإسرائيل

المصدر:PNN  NEWS وكالة فلسطين الأخباريه

قرر المجلس المركزى لمنظمة التحرير الفلسطينية فى بيانه النهائى اليوم ان الفترة الانتقالية المنصوص عليها فى الاتفاقيات التى تم التوقيع عليها فى اوسلو والقاهرة وواشنطن لم تعد التزاماتها قائمة.

ودعا المجلس المركزي في بيانه الختامي الذي قرأه الرئيس سليم الزعنون المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته على أساس قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وتمكين دولة فلسطين من تحقيق والاستقلال، وممارسة سيادتها الكاملة على أراضيها، بما في ذلك القدس الشرقية عاصمتها وعلى حدود 4 حزيران / يونيه 1967.

وذكر المجلس المركزى الفلسطينى مساء اليوم ان الاعتراف الفلسطينى بدولة اسرائيل يجب تجميده فورا مع كل العواقب المترتبة على هذا التحرك الدبلوماسى وهو وضع حد للتنسيق الامنى مع اسرائيل والعمل تجاه المجتمع الدولى من اجل لمقاطعة المستوطنات الإسرائيلية بشكل كامل.

وجاء في بيان المجلس ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس اعرب اليوم الاحد عن تأييده لقيام اسرائيل بقتل اتفاقات اوسلو ووصف خطة الرئيس الاميركي دونالد ترامب للسلام في الشرق الاوسط بانه “صفعة في وجهها”.

اشاد المجلس اليوم الاثنين بالرئيس ترامب على اعلان القدس عاصمة اسرائيل ودعم قرار عباس بعدم تمكين الولايات المتحدة من ان تبقى وسيطا للمفاوضات الاسرائيلية الفلسطينية والعملية السياسية نحو السلام.

ووصف المجلس الذي يعتبر الهيئة التشريعية لمنظمة التحرير الفلسطينية موقف ترامب من القدس بانها صفقة دفعت الولايات المتحدة رسميا الى التخلي عن دورها كراع لمحادثات السلام. كما دعا البيت الابيض الى العودة الى هذا البيان الضخم والتخلي عن التهديد بانهاء مهمة منظمة التحرير الفلسطينية فى واشنطن.

وقال البيان انه طالما ان المكتب البيضاوى لا يتراجع عن موقفه بشأن القدس والمستوطنات الاسرائيلية فى الاراضى المحتلة فان اى اتفاق او مبادرة سلام امريكية يجب رفضها.

كما يجب رفض أي فكرة أخرى لحل مؤقت للنزاع أو الحدود المؤقتة، ويجب على الفلسطينيين الاستمرار في رفض الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية.

ثم قال المجلس إن “المرحلة المتوسطة” بشأن إسرائيل قد انتهت، وأن الوقت قد حان للعمل على إعطاء السلطة الفلسطينية رسميا وضع دولة تحت الاحتلال، مع ما يترتب على ذلك من تداعيات سياسية وقانونية.

واضاف البيان ان الفلسطينيين يجب ان يدعووا العالم الى فرض عقوبات على اسرائيل بسبب استمرار الاحتلال ونظام الفصل العنصري الذي يلتزم به في الاراضي الفلسطينية.

واضاف انه لا بد من قبول اتفاق سلام عربي في صيغته الاصلية.

كما اشار الى ان المسؤولين الفلسطينيين يجب ان يواصلوا التوجه الى الامم المتحدة ومجلس الامن الدولى من اجل الاعتراف بالفلسطينيين على حدود عام 1967. وقال المجلس انه يتعين التعامل مع المنظمات الدولية الاخرى مثل محكمة القانون الدولية حتى تتم محاكمة اسرائيل كما يجب ان تكون.

كما ذكر المجلس أن الكفاح غير العنيف للشعب الفلسطيني ضد الاحتلال يجب أن يستمر، مع الاعتماد على مساعدات الدول العربية التي يجب أن تدعم الفلسطينيين الآن، وتزود السلطة الفلسطينية بنظام دعم مالي ومالي.

وقال المجلس ان الجهود الرامية الى تحقيق المصالحة يجب ان تستمر وان المجلس الوطنى الفلسطينى يجب ان ينعقد قبل نهاية العام للعمل على اجراء انتخابات لرئاسة السلطة الفلسطينية والبرلمان.

واعتبر البيان القوي الذي اصدره المجلس الذي ندد باعتراف اسرائيل ب “عباس” الذي قال في خطاب طويل ودرامي في رام الله اليوم الاحد “اليوم هو اليوم الذي تنتهي فيه اتفاقات اوسلو”. قتلتهم إسرائيل. نحن سلطة دون أي سلطة، واحتلال دون أي تكلفة. ويهدد ترامب بخفض التمويل للسلطة بسبب فشل المفاوضات. عندما بدأت الجحيم المفاوضات ؟! ”

وأضاف عباس أن “أية مفاوضات مستقبلية لن تتم إلا في إطار المجتمع الدولي من قبل لجنة دولية تم إنشاؤها في إطار مؤتمر دولي.

واسمحوا لي أن أكون واضحا: لن نقبل قيادة أمريكا لعملية سياسية تنطوي على مفاوضات.

مصادر

وفا وهاآرتس

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة معاينة قالب - NewsBT الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.