وكان ما يقرب من 100 لاجئ يخشون من الغرق قبالة الساحل الليبي

وكان ما يقرب من 100 لاجئ يخشون من الغرق قبالة الساحل الليبي

آخر تحديث : الإثنين 22 يناير 2018 - 5:58 مساءً

وكان ما يقرب من 100 لاجئ يخشون من الغرق قبالة الساحل الليبي

وكان ما يقرب من 100 لاجئ يخشون من الغرق قبالة الساحل الليبي

المصدر: أخبار الجزيرة

ويخشى ان يغرق ما بين 90 و 100 لاجىء في البحر المتوسط بعد غرق زورق المطاط قبالة سواحل ليبيا .

وقال ايوب قاسم المتحدث باسم حرس السواحل الليبى ان القارب الذى كان يحمل القارب كان يحمل اكثر من 100 شخص عندما انهار من مدينة خومز الشرقية اليوم الثلاثاء.

وقال قاسم ان رجال الانقاذ عثروا على 17 ناجيا فقط كانوا يتشبثون بحطام القارب.

وقال محمود عبد الواحد وزير الجزيرة، الذى جاء من العاصمة الليبية طرابلس، ان خفر السواحل فى البلاد انقذ ايضا اكثر من 279 لاجئا من زورقين قبالة مدينة الزاوية الغربية.

وقال “ان الناجين ضموا 19 امرأة و 17 طفلا، وان معظمهم على متن القوارب جاءوا من دول افريقية”.

وتصف المنظمة الدولية للهجرة التابعة للامم المتحدة البحر المتوسط ​​بانها اكبر حدود العالم فتكا. في العام الماضي، توفي 3116 شخصا في مياهها بينما كان يحاول العبور من شمال أفريقيا إلى أوروبا ، وكالة عن طريق البحر قالت .

وأصبحت ليبيا، التي سقطت في حالة من الفوضى منذ إزاحة معمر القذافي في عام 2011، أكثر نقاط الانطلاق شيوعا للاجئين الذين يسافرون عبر البحر إلى أوروبا.

وتقدم إيطاليا، وهي نقطة الدخول الرئيسية، الدعم البحري لخفر السواحل الليبي لوقف تدفق الناس.

وقال مراسلنا ان “خفر السواحل الليبي مجهزين تجهيزا سيئا وانهم يتهمون الاتحاد الاوروبي بعدم توفير موارد كافية لمكافحة هذه الازمة”. واضاف “ان المسؤولين هنا قلقون ايضا من ان هذه الازمة اذا ما تصاعدت يمكن ان تستخدم للتدخل الدولي في ليبيا”.

وخلال عطلة نهاية الأسبوع، فقد 64 لاجئا حياتهم قبالة سواحل ليبيا في ما يعتقد أنه أول حطام سفينة في البحر الأبيض المتوسط عام 2018.

وقال خفر السواحل الايطالي ان السفينة كانت تقل 150 شخصا عندما انفجرت من مدينة غربولي الشرقية. وأنقذ رجال الإنقاذ 86 شخصا واستردوا ثماني جثثDi Giacomo

وقالت منظمة “أطباء بلا حدود” إن من بين الناجين طفل يبلغ من العمر ثلاث سنوات يتشبث بأمها أثناء غرقها.

وقالت منظمة أطباء بال حدود في سقسقة: “نجا الناجون من الحطام وهم ينتظرون عملية إنقاذ مع جثث أولئك الذين لم يجروها، بمن فيهم أفراد العائلة.

وقد دخل نحو 171،635 مهاجرا والجئا أوروبا عن طريق البحر خالل تلك الفترة. هذا الرقم هو تقريبا انخفاض بنسبة 50 في المئة عن العام السابق.

المصدر: الجزيرة ووكالات الأنباء

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة معاينة قالب - NewsBT الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.